الخلفي يوضح موقف الحكومة من تأخر المصادقة على قانون التغطية الصحية للوالدين

قال مصطفى الخلفي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة، إن مشروع قانون التغطية الصحية للوالدين مشروع “طموح يكتسي أهمية بالغة، وسيمكن شرائح واسعة من الموظفين من تعزيز قدراتهم الشرائية باعتبار أن مجموعة من إمكانياتهم المالية توجه للصحة”.
 
وأضاف الخلفي، خلال الندوة الصحفية التي أعقبت اجتماع المجلس الحكومي، اليوم الخميس، أن المصادقة على مشروع القانون “طال بشكل كبير حيث وصل إلى ما يزيد عن ثلاث سنوات”، مشيرا إلى أن الملاحظات التي يتم التخوف منها، يمكن للمؤسسة التشريعية، التي لديها كل الصلاحيات تجويد وتطوير مشروع القانون بما يخدم مصلحة الموظفين والوالدين الذين سيستفيدون من هذا الإجراء الإجتماعي المهم.
 
وتابع الوزير، أن رئيس الحكومة يصر على ضرورة الإسراع وتعبئة كل الموارد المالية لذلك، مبينا أن هناك مليون موظف ومستخدم سيستفيدون من هذا الإجراء الاجتماعي، الذي سيشكل نقلة نوعية في البرامج الاجتماعية، وأردف أن أي تعديل ترى المؤسسة التشريعية أنه مناسب فيمكن أن تطرحه على مستوى اللجن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: المحتوى محمي !!