الداخلة – وادي الذهب.. السيدة فتاح العلوي تعقد لقاء تواصليا مع مهنيي القطاع السياحي

عقدت وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي، السيدة نادية فتاح العلوي، اليوم السبت، بمقر ولاية جهة الداخلة – وادي الذهب، لقاء تواصليا مع مهنيي القطاع السياحي تمحور حول استئناف النشاط السياحي.

وعبرت السيدة فتاح العلوي، خلال هذا اللقاء الذي حضره، على الخصوص، والي جهة الداخلة – وادي الذهب عامل إقليم وادي الذهب لمين بنعمر، عن استعداد الوزارة الوصية لمواكبة ودعم مهنيي القطاع من أجل استئناف ناجح وآمن للنشاط السياحي بالجهة، التي تعد من أهم الوجهات السياحية في المملكة.

وأكدت الوزيرة على ضرورة تعبئة الجميع في ما يخص التدابير الوقائية في ظل هذه الظرفية المرتبطة بفيروس (كوفيد-19)، من خلال الحرص على الامتثال التام للإجراءات الصحية والاحترازية للحفاظ على سلامة المواطنين والسياح والمستخدمين في القطاع.

وأضافت أنه يتعين، في هذا الصدد، احترام التوصيات الوقائية التي جاء بها الدليل الذي أعدته الوزارة وجعلته رهن إشارة مهنيي القطاع، لضمان استئناف تدريجي وناجح لأنشطتهم المهنية، والعمل على الرفع من جودة الخدمات السياحية المقدمة في بيئة آمنة وصحية.

واعتبرت السيدة فتاح العلوي أن هذه المرحلة الحساسة تستوجب السهر على تطبيق التدابير الاحترازية والتقيد بتوجيهات السلطات العمومية بالصرامة والانضباط اللازمين، لإعادة استئناف النشاط السياحي في ظروف مناسبة.

وأشارت إلى أن هذا اللقاء يتوخى الاستماع والتواصل عن قرب مع مهنيي القطاع السياحي بجهة الداخلة – وادي الذهب، بخصوص الإكراهات التي يعرفها القطاع بسبب الأزمة الراهنة، وكذا المقترحات والحلول المطروحة لتجاوز هذه الظرفية الصعبة عالميا.

من جهتهم، أكد مهنيو القطاع السياحي على أهمية الزيارة التي قامت بها السيدة فتاح العلوي في هذه الظرفية الدقيقة، مشيدين بأجواء النقاش الجاد، ومعبرين عن انخراطهم التام واستعدادهم للعمل سويا مع الوزارة الوصية بهدف تطوير القطاع السياحي بالجهة.

وكانت السيدة فتاح العلوي قد قامت، أمس الجمعة، بزيارة ميدانية اطلعت خلالها على مدى احترام التدابير والإجراءات الصحية والوقائية المعتمدة في عدد من المؤسسات السياحية بالداخلة، في ظل استمرار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

Loading...