وزارة العدل تشارك في أشغال الندوة المنظمة من طرف ودادية موظفي العدل تحت موضوع: “مرفق العدالة على ضوء تقرير النموذج التنموي الجديد”.

شاركت وزارة العدل في شخص  السادة مدير الموارد البشرية نيابة عن وزير العدل ومدير  الدراسات والتعاون والتحديث ومدير الميزانية والمراقبة اليوم 14 يوليو 2021 في أشغال الندوة المنظمة من طرف ودادية موظفي العدل بشراكة مع وزارة العدل  موضوع “مرفق العدالة على ضوء تقرير النموذج التنموي الجديد”.

حضر الجلسة الافتتاحية السيد رئيس النيابة العامة الوكيل العام لمحكمة النقض، والسيد رئيس قطب  الشؤون الإدارية والتكوين بالمجلس الأعلى للقضاء نيابة عن السيد الرئيس المنتدب، والدكتور بوخبزة عميد كليه العلوم القانونية والاقتصادية بمارتيل.

وعرف اللقاء كذلك مشاركة ممثل عن وسيط المملكة إلى  جانب مجموعة من المسؤولين الإداريين بالإدارة المركزية لوزارة العدل وبعض مسؤولي مصالح كتابة الضبط إضافة إلى الأستاذة  الباحثين .

وبعدها قدمت عروض في إطار الجلسة العامة من طرف مختلف المتدخلين ،حيث تميزت  بإلقاء السيد مدير الدراسات والتحديث مداخلة بعنوان “النموذج التنموي الجديد،الرقميات كرافعة أساسية للتحول الفعال والسريع، قطاع العدالة نموذجا “.

 وأبرز من خلاله السيد المدير الدور الذي لعبه التحديث في الرقي بالمنظومة القضائية من خلال الوقوف على أهم المنجزات التي كان لها الأثر البين في تصريف الإجراءات أمام مختلف المحاكم خاصة في ظل ظرفية جائحة كوفيد”19″، والتي كان أهمها إنجاح تحدي المحاكمة عن بعد، وتنزيل برمجية السجل الوطني الالكتروني للضمانات المنقولة، وأهميته لدعم المقاولات المتوسطة والصغيرة.

كما تم أيضا إحداث منصات رقمية خاصة بمساعدي القضاء، وأخرى تهم جميع المرتفقين، كما ابرز  المعالم المستقبلية  لتحديث المنظومة القضائية على المدى القريب والمتوسط  من خلال الوقوف على مكامن القوة في المخطط التوجيهي للتحول الرقمي للعدالة بالمغرب الذي تميز بإعمال آليات جديدة تعتمد على الأحكام في التدابير المبنية على الأهداف والنتائج بعدها فتح باب المناقشة.

Loading...